تدخل في اللوحة الحائطية

ليس لي راية

أستعين بها

في المعارك

أونجمة أتعلّق

في ظلّ أهدابها

رغم ذلك

يحمل سترته

ويغادر

شرفة

منزله

سأقول متى

يتفتّح ورد الكتابة

مستهديا بالمساكين

وابن السبيلْ

دون قصدٍ

ستخرجُ من

لوحة في الجدار

تعدُّ رغيفك

عطر قديم توزّعه

في ثيابك

تشعل سيجارة

ثمّ تقرأ بعض العناوين

في صحف اليوم…

تدخل في

اللوحة الحائطية ثانية

من يقول بأنّك أخطأت

سرّ الطريق

إلى الأرض

قبل

اندلاع

المواسم؟

من يستردّ الخلاص/

الطفولة/مجد الغموض/

الحقيقة

زاحفة

فوق

عري

الكلام/

تعال نكذّب

هذا اليقين

إذا أُغلق الباب

في وجهنا

سنصبّ لهم مطرا

في جرار الحروف

ونغتاله قبل

بدء الظلامْ

قد يعجبك ايضا مشاركات هذا المؤلف

أضف تعليق

Share This