مقتطف من كتاب “الدعاية و الدعاية السياسية” لغي دورندان

وليس هناك فرق بيِّـن أساسيََ بين هدف الدعاية، و هدف الدعاية السياسيّة. ذلك أنّ هدف الدعاية هو إطلاق فعل: شراء المنتج أو ذاك. إلاّ أنّ مهامّ الدعاية تكون، على وجه العموم، أبسط من أهداف الدعاية السياسيّة. ذلك أنّ حاجات المستهلك التي يُفترض أن يشبعها مُنتج معيّن تكون محدّدة للغاية و محدودة عدديا. مثلا، إنّ الحاجات التي يفترض من الغسّالة الكهربائيّة إشباعها تُختزل إلى بعض الحاجات: أن تغسل بشكل جيّد، أن تُعبد التعب، أن لا تتلف الغسيل، أن تكون سهلة الاستعمال، أن تكون اقتصاديّة من حيث ثمنها و صيانتها.

*****

غي دورندان: الدعاية والدعاية السياسية، ترجمة: د. رالف رزق الله، الطبعة 2، 2002، المؤسّسة الجامعيّة للدراسات والنشر والتوزيع.

قد يعجبك ايضا مشاركات هذا المؤلف

التعليقات

  1. بشرى

    كتاب قيم هل يمكن أن أحصل على نسخة للقراءة

أضف تعليق