الفلسفة والسينما والعوالم الممكنة

لعل العلاقة بين الفلسفة والسينما لم تنشأ بحدث ظهور السينما، ورغم من تأخر ولادة السينما، إلا أنه من الممكن الزعم على سبيل الافتراض لا غير أن للتفكير الفلسفي طبيعة سينمائية، أو أنه يفكر على نحو سينمائي بالكيفية التي أثارها برغسون في التطور…

المقدّس متجاوزاً وظيفته الدينية / خالد غزال

يتلازم المقدس والدين في علاقة جدلية، فلا وجود لأحدهما من دون الآخر. يحتل المقدس موقعاً جوهرياً بالنسبة إلى الدين، بل هو عماده الأساسي، ذلك ان المؤمن يوليه كل مظاهر المحبة والخوف والرهبة، بما يساعد على طاعته والتسليم له. منذ أن بدأ الإنسان…

الأقلوق كأساس لنمط الكينونة الزائفة

“إن الكلمات غير المضبوطة هي أحسن الكلمات لتعيين شيء ما بطريقة مضبوطة. لنبدع كلمات غير عادية شريطة استعمالها استعمالا عاديا جدا، وإعطاء الوجود للكيان الذي تشير إليه في المستوى ذاته الذي يتمتع به الشيء الأكثر تداولا”. “دولوز” “بأي وجه…

«الديكتاتوريون» لجاك بينفيل: الطاغية ابن للديموقراطية أحياناً / إبراهيم العريس

على رغم أن مسألة الحكم الديكتاتوري قد شغلت الناس منذ أزمان قديمة، بل منذ بدأت المجتمعات تنتظم خالقة وسائل لإدارة شؤونها، ثم لحكمها، فإنها قليلة تلك الدراسات التي تناولت هذه المسألة بالبحث النظري. هناك طبعاً ألوف الدراسات عن حياة…

سؤال الديموقراطية في المجتمعات الأمية / فهد سليمان الشقيران

العالم العربي اليوم يمر بحال غليان شديدة واستثنائية، بعضها تظاهرات، وفي أماكن أخرى نشهد ثورات عارمة كبيرة، تتنوع المطالب من التنمية والديموقراطية إلى القضاء على الفساد، مروراً بالحديث عن مطالب تفصيلية فردية تمس الفرد المتظاهر نفسه. سأقف…

بعض المطلوب في الأيام القادمة / علي محمد فخرو

من المؤكد أن جميع الشعوب العربية دون استثناء قد حسمت أمرها عاطفياً ونفسياً وذهنيّاً مع مطلبي الحرية والديموقراطية. ومن المؤكّد أيضاً أنها على استعداد أن تدفع ثمناً غالياً، من دمائها ونفيسها وأمانها، من أجل حسم هذين الموضوعين. وهي بذلك…

الجسد والعالم

الجسد علة تأسيسية: ما يصيره الجسد داخل الوجود البيجسداني.inter-corporel علينا الآن أن نختبر هذه الإمكانية التي نصوغها انطلاقا من الفكرة التالية: الجسد هو العالم ! إذا اعتبرنا أن الجسد هو العالم، فإن معنى ذلك أنه الشيء الذي…

حين أصبح القذافي… غوّار / إيلي عبدو

ليست مقالب غوار جزءاً من ذاكرتنا فحسب، بل ذاك الجزء الجميل المنتمي إلى زمن الطيبة والسذاجة والشر الطفولي. ابن الطويشة، كما كان يسمي نفسه بسخرية، انتظرنا مقالبه بشغف وضحكنا طويلاً على سذاجة ضحيته الدائمة حسني البورازان، الذي كان ينافسه على…