خطاب مفتوح إلى السيد سيف الإسلام معمّر القذّافي/محمد مطلب الهوني

تحيّة للملايين التي أفاقت من سباتها ودلفت إلى معارجها تعبّدها بالدّم والألم والدّموع... أكتب إليك هذه الرّسالة المفتوحة لأنّه أصبح من المتعذّر أن أخاطبك وجها لوجه، لأنّنا نقف على ضفّتين متقابلتين، ولأنّ يديّ لم تعودا قادرتين على مصافحتك.…

عطلة في تونس.. بين اللاّجئين!

للتوّ عدنا من تونس حيث كان العزم أنْ نقضي أسبوعا من الراحة التامّة، لا نصنع شيئا، ولا نفكّر في شيء. ولكنّ الأقدار شاءت غير ذلك. في أعقاب الثورة التونسيّة، انحلّت عقدة اللّسان لدى التونسيّين، وصار بإمكانهم، أخيرا، أن يقولوا للسيّاح…

الديكتاتور العربي أمام قبوره: انتبِهوا لأن أعداءكم كُثُر وأذكياء / عقل العويط

بكل صراحة، يقف الكاتب أمام الكتابة عن الثورات العربية، كأنه أمام طوفان، بل في طيّاته، حيث على ما أعتقد، لا جدوى من القيام في مثل هذه اللحظة الحاسمة بأيّ شيء، سوى الانضواء فيه انضواءً يفضي الى الجسد الأخير، أو النشوة المطلقة. وكلاهما نشوة.…

عن توأمة الاستبداد والفساد في العالم العربي / خالد غزال

تقدم الأحداث الجارية تباعاً في اكثر من قطر عربي صورة مذهلة ومخيفة عن طبيعة السلطة والقوى التي تحكم في علاقتها بثروات البلد وموارده. مخيفة هي الارقام عما يملكه هذا الحاكم او ابناؤه او حاشيته من بلايين وملايين مودعة في مصارف محلية وأجنبية.…

مثقفو سلطة يوماً.. مثقفو سلطة كل يوم / نجم والي

- 1 - بعد سقوط زين العابدين بن علي وحسني مبارك، بفعل المبادرات الشعبية المفاجئة والمتنوّرة في تونس ومصر، وفي ضوء ما يحدث في ليبيا واليمن والبحرين، يتحتّم على «الجسم» الثقافي العربي أن يعيد النظر في نفسه، رؤيةً وخططاً،…

ما يمكن وما لا يمكن /حازم صاغيّة

العالم العربيّ، مأخوذاً كدائرة حضاريّة عريضة، لا يستطيع أن يبتلع أكثر من انتصارين عظيمين في مصر وتونس. لا يستطيع ذلك مرّة واحدة، وبعد ركود وترهّل داما عشرات السنين. لهذا يبدو العمل على تثبيت الانتصارين هذين، وعلى تكريسهما، من صنف ابتلاع ما…