الانتقال من الفينومينولوجيا الماهوية إلى الفينومينولوجيا الهيرمينوطيقية في فلسفة بول ريكور

لم يتحدث ريكور عن مسألة تطعيم الفينومينولوجيا بالهيرمينوطيقا إلا ابتداءً من عام 1965، في مقالته المهمة "الوجود والهيرمينوطيقا" (أعيد نشرها لاحقاً في كتاب صراع التأويلات)، إلا أنَّ هذا التطعيم كان قد بدأ فعلاً في فلسفته ابتداءً من الكتاب…

مراحل الفهم التأويلي للرموز في هيرمينوطيقا بول ريكور

قام ريكور – في بداية كتابه "رمزية الشر" – بإدخال عبارة "الرمز يعطي للتفكير"، حيث اعتُبِرت بمثابة »نجمة موجِّهة«(1) لهذا الكتاب؛ وحاول، في الخاتمة، أن يوضِّح ويحدِّد ما الذي يعطيه الرمز للتفكير، وكيف يمكن بلوغ وتحقيق هذا التفكير انطلاقاً من…

انتفاضات العالم العربي (44)

كيف يمكن للثورة أن تفضي إلى تحقيق أهدافها؟ كيف يمكن لشعب أعزل، يُواجه بمعظم أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة، أن ينتصر على نظام يملك كل شيء باستثناء الشرعية وحسن الأخلاق ورضا من يحكمه؟ كيف يمكن لثورة أن تنجح رغم تآمر الساسة الحكام وأدوات…