لغة العنف كشكل جديد للتّواصل عند التّلميذ

لا تنحصر وظيفة اللغة فقط في إنتاج الفكر وبنيته structurer أو في بعدها التواصلي الذي يحمل طابعا رمزيّا كما نعتقد، كما أنّها ليست أداة للتعبير عن حالات شعوريّة، بل إنّها العنصر الأساسي في تشكُّل الثقافة، وقد أثبتت الأبحاث الأنتروبولوجيّة أن…

لغة العنف كشكل جديد للتّواصل عند التّلميذ

لا تنحصر وظيفة اللغة فقط في إنتاج الفكر وبنيته structurer أو في بعدها التواصلي الذي يحمل طابعا رمزيّا كما نعتقد، كما أنّها ليست أداة للتعبير عن حالات شعوريّة، بل إنّها العنصر الأساسي في تشكُّل الثقافة، وقد أثبتت الأبحاث الأنتروبولوجيّة أن…