قانون تداعي الأفكار عند هيوم … الأصل والمنشأ

من أهم ركائز المعرفة هي اتحاد الذات بالموضوع، فالذات هي الوعي أو الفكر الذي يربطنا بالوجود، والموضوع هو كل شيء في الطبيعة خارج الذات الأنسانية ويكون مدركاً إما بالحواس، أو التجربة. فانصرف الكثير من الفلاسفة لدراسة الذات وعلاقتها بالموضوع…

سبينوزا…تأمّلات في الإله والإنسان

اشتد صراع الفلسفة المادية والمثالية في أوروبا إبان عصر النهضة، فكانت المثالية تخفي تحت أقنعتها وجوهاً لاهوتية، أو أوهاماً ممتعة إن صح التعبير، فكان شعار أن الروح هي التي تخلق المادة، وجوهرها، وإن الماهية تسبق الوجود أحد أهم أسس الفلسفة…

ما قاله ..المجنون في عربات الرّياح

بعينيَّ  شَمَمتُ رائحة الطّنين الأسود.... وأبصرت أذني ليلا ً يفرُّ مِن عًتمته .. لا أشبهكم ........... وليس لي  نجمةٌ على السّطوح ارتضيتُ بعزلة  تحت الشّجر وحملتُ عنكم صليب الخطايا أنا  مَن  تقذفونه الآن.. بالقشور والأحذية .. أنا الّذي يبصق…

سماء بزرقة متيبسة

لستُ كائنا ً ضوئيا ً .. ولا نبيّا ً  يَتَخَفّى بقصائده .. أنا الآن شاعر أحبّ افتراس الأشياء بشراهة نادرة سأدعو كُلّ  الّذين وجّهوا إليَّ صفعات فيما مضى ..:.... الّذين سخروا  منّي  وأنا  مطأطىء الرّأس…

من كتاب الجحيم

خلف السّحب الكثيفة لدى كُلٍّ منّا كآبة ساحرة                                                                                                              وسماء ملطّخة بالخوف.. بفرح مرعب  نتسلّق ظلمة الأعماق  .. نفّتش عن عشب البدايات ..…

” أنطولوجيا الأسماء”

( وردة .. و جدار)  عيناه معلّقتان على الجدار.. وصوته مطرقة في الرّيح كان هشّا  بما يكفي.. مثل جدار من فولاذ وقويّاً.. مثل وردة في قلب العاصفة حاصرته: عناكب الخوف / جثث الأحلام.. روائح الذّاكرة .. أشواك العالم كلّها.. تدلّت من سقف غرفته فلا…

هوامش وظلال

“تَفقِدُ الحياة معناها في اللحظة التي نفقد فيها وَهْم كوننا خالدين”. جان بول سارتر ربما أكون سعيدا، أو بالأحرى أنا سعيد جدا، لأنني مقتنع بما أملك في داخلي كلما ولجت عميقا ً إلى هذه الذات، سعيد لأني لا أستلهم ذاتي من أقنعة…

راقب أفكارك قبل أن تتحول إلى أحاسيس، راقب أحاسيسك…

راقب أفكارك قبل أن تتحول إلى أحاسيس، راقب أحاسيسك قبل أن تتحول إلى أفعال، راقب أفعالك قبل أن تتحول إلى نتائج سلبية تلتهم حياتك. عش اللحظة يا صديقي بكل ما أوتيت من قلب إنساني. وما هي اللحظة؟اللحظة:..هي أن تمسك بأحلامك الهاربة وتمسح…