تلّ الورد: منطق القراءة في شكل آلام الكتابة (ج3)

رابعا/ التّغيير: حرقة الأسئلة كلّ الأمم المنحطّة من جميع الأديان تحصر بليّة انحطاطها السّياسيّ في تهاونها بأمور دينها ولا ترجو تحسين حالتها الاجتماعيّة إلاّ بالتّمسك بعروة الدّين تمسّكا مكينا ولا يريدون بالدّين العبادة ولنعم الاعتقاد لو كان…

تلّ الورد: منطق القراءة في شكل آلام الكتابة (ج2)

ثالثا : ربيع بين أبي المثنّى وحيّان 1 – التّغيير يأتي من الدّاخل أو لا يأتي جميع أفراد أسرة المعراوي ترفض الواقع الجديد الّذي تعيشه بلدتهم "تلّ الورد"، وهو واقع القتل والمجازر والتّدمير الجنوني لمختلف أشكال الحياة، الطبيعيّة والبشريّة، فقد…

تلّ الورد: منطق القراءة في شكل آلام الكتابة (ج1)

إلى الصّديق مولاي أحمد صابر "أن أكون مع من أحبّ وأفكّر في ذات الوقت في شيء آخر هكذا أتوصّل إلى أحسن الأفكار وأخترع بصورة أفضل ما هو ضروري لعملي. كذلك شأن النّص يبعث في لذّة أحسن إذا ما تمكّن من أن يجعلني أنصت إليه بكيفيّة غير مباشرة، إذا ما…

الثّورات العربيّة: من التّأبيد إلى التّغيير

غالبا ما تلجأ الكتابات الاستعلائيّة ذات الأحكام السّلبيّة المسبقة تجاه الثّورات العربيّة إلى اللّغة "التّنظيريّة"، وبشكل أدقّ تعتقد في قدرتها على الممارسة النّظريّة من خلال ترويجها للمفردات الفكريّة السّياسيّة والسّوسيولوجيّة...،…

تقاطع نيران: جدلية الإبادة والحرية (2/2)

ثانيا: جدليّة الإبادة والحريّة حركة السّرد في " تقاطع نيران" هي حركة حريّة تغيّر مكانها وزمانها، من الانكفاء على الذّات والخوف من القهر الاستبداديّ والإلغاء السّياسيّ في صورة من النّعي للحقّ الوجوديّ للإنسان في التّواجد والحضور والكلام، إلى…

تقاطع نيران: جدليّة الإبادة والحرّية (2/1)

مدخل: ربّما نادرا ما تساءل قارئ النّصوص الإبداعيّة حول درجة إمكان تورّطه في هدر المعنى، أو بتعبير آخر أن يمارس في حقّ نفسه نوعا من الحرمان من المعنى، من خلال إعفاء ذاته من عناء القراءة في حرقة أسئلتها وما تتطلّبه من مشقّة في بناء السّجلّ…

غسلت حريّتي فذبحتهم جميعا (ج2)

تحركت قليلا ثمّ غيّرت وضعها، كما لو كانت تريد إثارة كلّ حواسنا للإنصات، عند ذلك فاجأتنا بسؤال ما كانت تنتظر له جوابا، إذ جعلته مجرّد عتبة لسرد حكايتها.. ربّما ولا واحدة من كنّ تعرف   دوميتيلا باريوس شانغارا تلك المرأة الفقيرة العاديّة من…

غسلت حريّتي فذبحتهم جميعا (ج1)

لأوّل مرّة أجد البياض شرسا متمنعا وعدوانيا إلى أبعد الحدود، كلّما حاولت التّعبير عن الحمم البركانيّة التّي تحرق دواخلي إلّا ووجدتني متسمّرة أمام الصّفحة البيضاء لا أقوى على خدش رعب بياضها الجهنميّ كأنّ قوى خفيّة تبلد ذاكرتي وتجعلني مجرّد…

اِقرأ أيّها الرّب: إنّ الملّة قد ماتت…

“اِقرأ معناه أنج والنّجاة ليست أن يموت المرء ليحيا، ولا هي أن يرجع إلى الحياة. وليس ذلك من أمر التّناهي أو البعث… ولربّما وجب علينا الاكتفاء بشيء قد يكون من الأحسن تسميته «بعودة الحياة» كما نقول "عودة الحلم"1 هل يحقّ لنا اليوم قلب المواقع…

التّفكير المؤلم

مدخل إشكاليات مجتمعاتنا في تخلّفها وانحطاطها الشّامل، على كلّ المستويات البنيويّة الماديّة والتطوريّة في حركة سيرورتها التاريخيّة، طرحت نفسها بإلحاح موضوعي وذاتيّ، منذ القرن التّاسع عشر، أي مع الهجوم العنيف للحداثة. وعبر التّاريخ الحديث…