أقتل ! أقتل ! أقتل

جيمي ماسي رقيب خدم في المارينز ودخل العراق مع دخول القوات الأميركية عام 2003 . ولم يستطع هذا الجندي الذي تربى وثقف ودُرّب على القتل بدم بارد، الاستمرار إلى ما لا نهاية، إذ حصل مع نهاية العام 2003 على تسريحه من الجيش، آملاً في العودة إلى…