جائزة نوبل للآداب تذهب لطبيب نفسيّ أصبح أفضل شاعر في السويد!

منحت جائزة نوبل للآداب يوم الخميس لطبيب نفسي أمضى أوقات فراغه في كتابة قصائد عن أسرار الحياة اليومية و الانشغال بالعمل و مشاهدة شروق الشمس و انتظار حلول الظلام. إنه توماس ترانسترومر الشاعر السويدي الأكثر شهرة و قد كان الأفضل…

فيلم الطريق 181: خلخلة البديهيات وأنسنة الصراع

كثيرة هي الأفلام السينمائية التي طرحت القضية الفلسطينية على بساط البحث، وغاصت في خبايا الصراع العربي الصهيوني منذ بواكيره حتى الآن، ولكنّها قليلة جدا الأفلام التي استطاعت أن تشرّح هذا الصراع وتغرس مبضعها في الأحشاء المعتمة والمختبئة…

جراح الروح والجسد : رواية الفضيحة وفضيحة الثقافة

فكرة واحدة لا غير تهيمن عليك بعد أن تنتهي من قراءة "جراح الروح والجسد" للراحلة المغربية مليكة مستظرف. فكرة تنتمي للظلم الذي حاق بهذه الروائية التي رحلت دون أن تلقى احتفاءً نقديّا يليق بما كتبت وأبدعت وفضحت، بل إنّها رحلت وهي…

انتفاضات العالم العربي (51)

فاجأت الانتفاضة السورية المثقفين السوريين بمن فيهم أولئك الذين دعوا إليها وشاركوا في فعالياتها منذ اللحظة الأولى، إذ لم يكونوا يتوقعون أن تتجذر وتتسع بهذه السهولة لتمتد إلى كل البلاد، يعينهم في ذلك تشاؤم مديد وانغلاق عن الواقع والقواعد…

جدل مع جورج طرابيشي ولؤي حسين حول المعجزة

كنت وأنا أقرأ كتاب (المعجزة أو سبات العقل في الإسلام) للمفكّر جورج طرابيشي، أتذكّر دائما رواية أولاد حارتنا لنجيب محفوظ. وكلما أوغلت في القراءة كانت شخصيات الرواية تحضر على شاشة ذاكرتي، الأمر الذي جعلني أفكر طويلا بعد الانتهاء من…

السعوديون لم يخلصوا من ‘ميكي ماوس’ حتى وقعوا بتحريم ‘طاق طاقية’

لم يكد السعوديون يضعون فتاوى تحريم ميكي ماوس وغريندايزر وراءهم ، حتى وجدوا انفسهم أمام فتوى محتملة تحرم واحدة من ألعاب الأطفال في السعودية. وكانت فتاوى مجهولة المصدر في السعودية حذرت من لعبة شعبية تدعى "طاق طاقية"، بحجة أن تسميتها تعود إلى…

في السينما أيضا: دكتاتوريات تشبهنا، حتّى في التفاصيل

بعد انطلاق الانتفاضة السورية في الخامس عشر من آذار، وضع العديد من المواطنين السوريين المشتركين بخدمة الفيسبوك وتويتر واليوتوب، والمنخرطين في النشاط الإعلامي والتدوينيّ المنحاز للانتفاضة، صورة أو مقاطع لرجل مقنع يدعيV مكان صورهم، وقد دفع هذا…

كيف نصل إلى التنوير؟ ردا على حميد زناز

يؤكّد الكاتب حميد زناز في مقالته "إسلام التنوير أم تنوير الإسلام" المنشورة في الأوان بتاريخ 6-12-2008 على مقولة أنّ الإسلام كتلة واحدة متجانسة لا تقبل مفاهيم التنوير والحرية والديمقراطية، ولا يمكن لهذا الإسلام أبدا أن يتقبّل…