الغريب – مقتطف من الإشارات الإلهيّة للتّوحيديّ

وقد قيل : الغريب مَنْ جَفاه الحبيب. وأنا أقول : بل الغريب من واصله الحبيب، بل الغريب من تغافل عنه الرقيب، بل الغريب من حاباه الشريب، بل الغريب مَنْ نُودِي مِنْ قريب، بل الغريب من هو في غربته غريب، بل الغريب من ليس لـه نسيب، بل الغريب من ليس…

قبول تحدي التغيير من دون بديل ناجز / ياسين الحاج صالح

من دون سابق إعداد، أعلن الاثنين الماضي عن تشكيل «مجلس وطني انتقالي» موقت، ضم ناشطين ومثقفين سوريين معارضين، في داخل البلاد وخارجها. وتبين على الفور أن كثيرين بين الـ94 عضواً في المجلس العتيد لا علم لهم بالأمر ولم يؤخذ رأيهم به. وفوق ذلك لم…

الفنّ في الشارع / روجيه عوطة

تصير الأغنية أكثر من أغنية، والرسم الكاريكاتوري أكثر من رسم. فالفن في الشارع يكتسب معاني ودلالات تصبح ملك مستخدميه المنتفضين على الطغيان. على هامش اغتيال المغني ابرهيم قاشوش والاعتداء على الرسّام علي فرزات، يقول النص المنشور أدناه إن الفن…

ثياب الأمبراطور بعد هربه / فاروق يوسف

حين قبّل برلوسكوني يد القذافي في لقطة نادرة من نوعها، كان زعيم ليبيا السابق يضع على صدره صورة لعمر المختار، الثائر الليبي الذي أعدمه الايطاليون، أيام الاستعمار. بالنسبة الى القذافي لم يكن المختار في تلك اللحظة رمزاً تاريخياً فحسب، بل ايضاً…

أسئلة ليبيا / بقلم بشير مفتي

عندما شاهدت من خلال بعض القنوات العربية والأجنبية ما سمّي بسقوط طرابلس في يد الثوار الليبيين وتحريرها من الطاغية، انتابني شعور مزدوج بالفرح والخوف. فبرغم التهليل الكبير لهذا النصر الذي حدث على واحد من أعرق الطغاة في هذه المنطقة، إلا أنه لم…

جان جينيه: سوف أسمح لنفسي بالثورة / ماجد الخطيب

كتبت السياسية الألمانية، اليهودية الأصل، ليلي برنغسهايم في مطلع أربعينات القرن العشرين، أنه من المؤسف تماما ألا يجري توريط جان جينيه بتهمة المشاركة في محاولة اغتيال أدولف هتلر سنة 1944: «لكان ذلك يناسب جينيه تماما كغريب ومتشرد ومتسول وأجنبي…

العقلانية الأميركية تعود إلى الواجهة / محمد علي صالح

الفلسفة العقلانية بتفرعاتها صنعت ركائز الحضارة الغربية الحديثة. معرض صيفي في واشنطن غايته مساعدة الزائر على فهم الزمان والمكان من خلال هذه الفلسفة التي غيرت حياة الناس، وأثرت في الكوكب من أقصاه إلى أقصاه، ومع ذلك قلة يعرفون فلاسفتها،…

شعرية المنفى وجماليات التجاور / محمد السيّد إسماعيل

لم يعد الشاعر، كما عهدنا ذلك كثيراً، مجرَّدَ شاهد على الحياة، يقول كلمته، بصوت العارف، ويمضي مخلِّفاً العالم وراءه؛ أو ذلك الكائن - نصف النبي - الذي يتأمَّل الحياة في تناقضاتها الكلية؛ وهو بمنأى عنها؛ بعيدٌ ومكتفٍ بذاته، بل أصبح بضعة منها،…

الإسلاميون ومجتمع الخراب (4)

1 . "نهضة" ضد النهضة والتنوير والعقلانية من المفارقات العجيبة أن الاسم الذي ارتآه الاسلاميون التونسيون لحزبهم الديني، هو النهضة، بعد أن كان يُسمى في فترة ما: الإتجاه الإسلامي. وهذه التسمية، التي حُذف منها الإسلام تبدو، لمن لا دراية له…