الإسلاميون ومجتمع الخراب (4)

1 . "نهضة" ضد النهضة والتنوير والعقلانية من المفارقات العجيبة أن الاسم الذي ارتآه الاسلاميون التونسيون لحزبهم الديني، هو النهضة، بعد أن كان يُسمى في فترة ما: الإتجاه الإسلامي. وهذه التسمية، التي حُذف منها الإسلام تبدو، لمن لا دراية له…

بطل رواية “بلد آخر” نموذج نصف حيّ عن المهاجرين من عرب وسواهم / حسن داوود

بالتدريج نعرف أنّ عبدو، أو ابراهيم بن موسى تبعا لإسمه الأصلي الذي يبدو كما لو أنّه مستوحى من كتاب ديني، هو من المغرب العربي. في الصفحات الأولى من الرواية بدت نادين غوردايمر حائرة في نسبه، ومحيِّرة إذ كان علينا، نحن قرّاءها، أن نحوّم فوق…

المثقف والسلطة … علاقة ترغيب واستقطاب أم انتهازية وتبادل ذكاء؟

أحمد بوقري: كيف نصف المشهد الآن؟ سأطرح هنا بعض المقاربات النظرية بحسبي أن أراها مدخلاً مناسباً لتوصيف العلاقة بين المثقف والسلطة أولاً، وبين المثقف والمثقف الآخر ثانياً، ففي ظني من أعمق أسباب وقوع المثقف في تناقض القول والفعل ما يمكن تسجيله…

بين إصلاح النظام وإسقاطه: ما العمل؟ / محمد ديبو

تقف سوريا الآن على مفترق طرقٍ مفتوحٍ على احتمالات كثيرة: تبدأ بالبقاء على الحالة الراهنة التي قد لا تطول (تظاهرات مستمرّة في الشارع ودم يُراق من الطرفين العسكريّ/الأمنيّ والمدنيّ)، ولا تنتهي عند التطوّر باتجاه حربٍ أهليّة، أو تدخّلٍ خارجيّ،…

خواطر حول التاريخ المقدّس (3)

ما معنى الوحي؟ ما القرآن؟ وما النبوّة؟ يبدو أن الإجابة تختلف باختلاف الأشخاص ووجهات نظرهم. بالنسبة للفيلسوف الناقد، الوحي لا معنى له، والقرآن هو مدوّنة بشرية، أما النبوّة فلا وجود لها. المؤمن على العكس من ذلك يرى أنّ الوحي هو وسيلة تواصل…

إلى متى هذا القتل الذريع؟ / رضوان السيّد

قبل أربعة أيام، سقط من جديد ما يزيد على الثلاثين قتيلاً في مقديشو. ويرجع ذلك إلى أن رئيس الدولة كان ذاهباً إلى مطار العاصمة للسفر، قفصف "شباب المجاهدين" المطار بالمدفعية، وردّت القوات الافريقية على النار فأصابت سوقاً شعبياً يتجمّع فيه…

دفاعاً عن الشعب السوري -/ كمال اليازجي

ما من شيء يُضاهي العنف الذي يتعرض له الشعب السوري الا المواقف الظالمة التي تصدر عن بعض اللبنانيين. سوف نستعرض بعضاً من هذه المواقف، ونُعلّق عليها.ما يجري في سوريا مؤامرة: المؤامرة، تحديداً، دسيسة تحوكها وتنفذها سراً زمرة قليلة العدد. عندما…

دولة المواطنة المصرية في مواجهة الطائفية الدينية / هاني لبيب

تحولت التوترات الطائفية خلال السنوات القليلة الماضية إلى أزمات دورية في المجتمع المصري بأشكال متباينة. وإذا تجاوزنا التوقف أمام كل توتر طائفي على حدة لتحليل تلك المشكلة عموماً، يمكن أن نلحظ أنها مشكلات نتجت تراكمياً وتاريخياً منذ ثورة تموز…