تفكيك أساطير الفحولة (4/4)

في تضامن السّياسيّ والجنسيّ * “أثناء تولّي البابا الجديد منصب البابويّة، يتكفّل أصغر الكرادلة سنّا un diacre بأن يتحسّس بيديه، من خلال كرسيّ مثقوب يسمّى”sedia stercoraria“من وجود الخصيتين، ويهتف: « Duos habet et bene…

تفكيك أساطير الفحولة (3 من 4)

في الطّعام والباه وأكل الأنثى “حدثنا المعتمر بن سليمان قال: قلت لهلال بن أسعر: ما أكلةٌ أكلتها بلغتني عنك؟ قال جُعت مرة ومعي بعيري فنحرته وأكلته ثم أردت امرأتي فلم أقدر على جماعها، فقالت لي ويحك كيف تصل إليّ وبيني وبينك بعير”، الأغاني،…

بين كافكا ومجلس التحرير / جهاد الزين

عندما يَجمعُ الابداعُ الثقافةَ واللحظةَ والإثارة، فهذا أقصى ما يتمنّاه الصحافي في أي مجالٍ كان... من الكتابة أو التصوير أو الكاريكاتور.1- أما الكاريكاتور تحديداً، الذي انطلق أساسا من فكرة السخرية وتحوّل إلى مرادفٍ لها، فإنه يخرج من…

النموذج الإسباني في التفاعل مع الأزمات / نهلة الشهال

هل هو التاريخ القاسي لإسبانيا الحديثة، الحرب الأهلية في النصف الثاني من الثلاثينات، التي تجاوزت من بعيد الإطار المحلي لتتخذ معنى عالمياً وتمتلئ بالرموز، وبالأساطير، وتترك لنا بين ما تركت «غيرنيكا» بيكاسو، و»لمن تقرع الأجراس» لهمنغواي الذي…

في حكايات من كتاب “الرّوض العاطر في نزهة الخاطر” للشّيخ النّفزاوي (2/4)

في أسماء القضيب وأنصابه  De plus, c’est là le seul organe (càd des mâles) qui, sans altération morbide, se gonfle ou s’abaisse », Aristote, Des parties des animaux, 689a,33 “النَّصْبُ ما نُصِبَ فعُبِدَ من دون اللّه تعالى وكلُّ شيءٍ رُفِعَ…