ماذا نفعل مع كوسوفو ؟!

ربما لا توجد في العلاقات الدولية حالة محيرة للعرب قدر حالة كوسوفو التي أعلنت عن استقلالها مؤخرا وسط مباركة من الولايات المتحدة وغالبية الدول الأوروبية. ولعل ذلك كان واحدا من أسباب الحيرة، فالاعتقاد العام الذي يرقى إلى مرتبة الحكمة الذائعة…

ماذا نفعل مع كوسوفو ؟!

ربما لا توجد في العلاقات الدولية حالة محيرة للعرب قدر حالة كوسوفو التي أعلنت عن استقلالها مؤخرا وسط مباركة من الولايات المتحدة وغالبية الدول الأوروبية. ولعل ذلك كان واحدا من أسباب الحيرة، فالاعتقاد العام الذي يرقى إلى مرتبة الحكمة الذائعة…