كيف أمكن لتلك الرقّة أن تبذل كلّ هذا التعب؟ حسن داوود

في 24 111985 بعث لي بسّام حجّار برسالة من مدينة ليون الفرنسّية، حيث كان يقيم. كانت تلك رسالته الأولى لي، والأخيرة في ما أحسب. ذاك لأنّه لم يُقم كثيرا هناك، سنة ربّما (أو أكثر قليلا؟) أتخيّله فيها قابعا في مساحة منزل ضيّقة، ولائما إيّاي…

المعارَضات العربية: “عميلة”.. “خائنة”.. تسعى إلى إثبات براءتها!

لكثرة تكرارها، أصبحت عبارات التخوين جزءاً أصيلاً من أدبيات الخطاب السياسي في المنطقة، فتراشق الاتهامات على هذا النحو الفلكلوري لم يعد مقبولاً وحسب، بل أيضاً لم يعد لافتاً للانتباه، أو خاضعاً للمناقشة، خاصةً بعد الكتابات التي فنّدت العقل…

الكذب والحرية

رنّ موبايل الراكب الجالس أمامي في السرفيس، أخرجه وأخبر محدّثه بأنّه كان للتوّ يحاول الاتّصال به، قال له إنّه سيصل بعد دقيقتين إلى حيّ البرامكة، بينما تستلزم المسافة ما لا يقلّ عن ربع ساعة. بعد الانتهاء من المكالمة أجرى مكالمة ثانية ثم ثالثة…

في مديح رشيدة داتي! لم لا؟

رشيدة داتي حامل. إن جاز لي التعبير عن مشاعر تجاه حدث خاص كهذا فقد شعرت بالسرور لمّا سمعت النبأ. ولمن لم يسمع النبأ، فقد كشفت وزيرة العدل الفرنسية، غير المتزوجة، رشيدة داتي عن حملها، من دون الإفصاح عن أب للجنين. بالطبع قدّمت رشيدة داتي مادة…

الرقابة بوجوهها وأقنعتها المختلفة (12) الرقابة: الآخر الذي يغتصب تفكيرنا

أغلب الظنّ أنّ الدساتير العربية المعمول بها حالياً تنصّ على حرية الرأي والتعبير، باستثناء الدول التي تعتمد مباشرة النصّ القرآنيّ، وتلزّم تأويله إلى فقهاء السلطة "الوهّابية مثالاً". لكن الدساتير، كما نعلم، لم تصن حرية الرأي والتعبير في أيّ…

أتكون الكتابة “ذروة العذاب والذلّ الروحيين”؟

"كم وددت أن أكتب باسم مستعار مقالاً قاسياً عن نفسي" بداية أسجّل امتناني للكاتب عبد السلام بنعبد العالي لأنه أتاح لي التعرّف على عبارة بورخيس السابقة، في مقالته "عودة إلى مسألة النقد" المنشورة في الأوان بتاريخ 3/8/2008، ولا أخفي أن هذه…

11 سبتمبر بعد سبع سنوات : أيّ أسئلة وأيّ موقع نقدي (11) الإرهاب إذ ينتصر علينا أولاً

سبع سنوات انقضت على "غزوة نيويورك"، كأنّ هذه المدة لم تكن كافية لوعي الدرس، خاصة في الجانب الإسلاميّ، إذ ما زالت الأغلبية تعتقد أنّ ما حدث في الحادي عشر من سبتمبر مشكلة تعني الآخر "الغرب"، وهو المسؤول عن حلّها، على أن يكون الحلّ ملائماً…

في أنّ الدين لا يكون إلا أصولياً

مع تعاظم المدّ الإسلامي السياسي طغى السجال السياسي المباشر، بحيث باتت العلاقة بين الأحزاب الدينية والسلطات الحالية هي موضع النقاش، فغابت، أو غُيّبت جذور العلاقة بين الدين والسلطة عبر التاريخ. الإسلاميون يعلنون أن الإسلام دين ودولة، وعلينا…

اكتشفوا أنفسكم على Google: زنادقة.. كفّار.. عملاء ومرتزقة. إلى كاتبات وكتّاب الأوان

وصلتنا هذه الرّسالة من الكاتب والصديق عمر قدّور إلى كاتبات وكتّاب الأوان، وهي ذات دلالة على نوعيّة تعامل بعض الإسلاميّين مع موقع الأوان، رغم أنّنا نفسح لهم المجال للتّعليق والتّعقيب، إيمانا منّا بضرورة فتح باب الحوار والنّقد والنقد…

عن الديكتاتور “الفحل” وتابعه “الوحش”

--«عاش الرئيس المفدّى. بالرّوح بالدّمّ نفديك يا رئيس. وضربة بالعصا على الجثّة. ولك يا كلب بتشتغل ضدّ الرئيس، وضربة بالعصا. لك يا منيك، رئيسنا أحسن رئيس، ضربة بالعصا. حيدو يا منايك حيدو! ضربة بالعصا. الرئيس قبل الله نعبده. ويختلّ الإيقاع.…