لا تغصبوا بغداد على غير طِباعِها! / رشيد الخيّون

يرد في قصة تأسيس بغداد عاصمةً (145 هـ) أن مؤسسها أبا جعفر المنصور (ت 159 هـ) نزل ببيعة قسٍ، وسأل راهباً في الصَّومعة، عمَّا يعتقدونه مِنْ تأسيس مدينة هناك فأكد له الخبر (الطَّبري، تاريخ الأمم والملوك). ما نريد قوله أن بغداد كانت موجودة،…

الموسيقى الجادّة: عزلة المتوحّد أم صحبة الآلهة

{{ "الحياة لا بدّ أن تكون هفوة دون الموسيقى" (نيتشه)}} تضيق العبارة إذا أردنا الحديث عن الموسيقى، فالموسيقى إشراقات تتكشف للروح بلا كلمات. والموسيقى سيّدة آلهات الإلهام، كما يقول اليونانيون، وللدخول إلى محراب الموسيقى الجادّة عليك أن تنظّف…

لا تثقوا بكبار السن

أعقد حركة في المادة هي حركة المجتمع، وأعقد مافي حركة المجتمع هي الثورة، والثورة في اللغة تعني الهيجان والوثوب والسطوع. أما الاصطلاح اللاتيني Revolution "طواف جرم سماوي في مدار" المقابل لكلمة ثورة باللغة العربية فهو تعبير فلكي…

(قرّة العين): المرأة التي كسرت مرآة الموروث

من هي قرّة العين؟ وأيّ دور لها في كشف المسكوت عنه؟ وهل شهد القرن التاسع عشر دورا قياديا لجيل من الشباب يقوم بانتفاضة تقودها امرأة؟ هذه المرأة كانت تجلّي مباشر لروح التجديد والجرأة في العبور إلى الضفة الأخرى. فهل كانت قرّة العين تحمل روح…

استهداف المسيحيين… لماذا؟! / عبد الحميد الأنصاري

أبى العام أن ينصرم إلا بحادث إرهابي بشع استهدف كنيسة القديسين "مارمرقس والأنبا بطرس" بمنطقة سيدي بشر بالإسكندرية، وراح ضحية العمل الإرهابي 12 قتيلاً و79 جريحاً أغلبهم من المسيحيين الأبرياء الذين جاءوا لأداء الصلوات والاستماع إلى…

“حذو النعلِ بالنعلِ والحافر بالحافرِ”

مع أنّني أحبّذ البداية التي لا نهي فيها ولا رفض ولا نفي، أقول: لا يمكن الخروج النهائي، (كشرط منطقي)، من حالة ما، قبل الدخول فيها، "على فرض أنّ الدخول فيها لامناص منه ولا مندوحة عنه". ولا تغيير في المنطقة العربية والإسلامية بمعناه الحقيقي،…

عندما كانت الكلمات كروماً

{{(بسم الحيّ وبسم معرفة الحيّ وبسم الوجود الأزليّ الذي سبق الماء، وكان قبل الضوء والسنى، ذلك الذي نطق فكانت كلمات، والكلمات كانت كروما، وكانت الحياة الأولى). "أوّل ترتيلة من تراتيل التعميد"}} الصابئة المندائيون هم أحد أطياف الفسيفساء…

هل البوذية ديانة أم طريقة للحياة؟

يقول البوذا: "لا أعرف شيئا عن أسرار الربّ لكني أعرف أشياء عن بؤس البشر". بهذه الكلمات يلخّص البوذا غايته ويذهب مباشرة إلى الهدف من البوذية. فبمعرفة الكثير عن البؤس الذي يعيشه البشر، والطريق الحافل بالآلام والمرارة الذي يسلكونه، وبفيض التوق…

التغيير بين عراق الكرنفال وتونس الثورة

للتغيير أثمان مختلفة، وفي منطقتنا العربية والاسلامية يكون الثمن باهظاً، أولاً لأن حكامنا ممن يطمعون بنيل خير الدارين، وسعادة المقامين، ولا ينزلهم عن عروشهم إلا هاذم اللذات ومفرق الجماعات "عليه السلام". وثانياً لأن الأغلبية من…