خليل صويلح في ” دع عنك لومي “- ملحمة ضياع المثقف الحداثوي

شاع عن فنّي الرواية والقصة السوريتين، منذ منتصف القرن الماضي، الميل المزمن إلى الترميز، والإغراق في لعبة " التقية الأدبية " كتقنية أجادها ويجيدها السوريون، كما يجيدها عامّة الكتاب والأدباء العرب، وإن يكن بدرجة أقلّ، إلى الحدّ الذي أمكنهم…

هذيان مراقب وأنظمة في زمن الثورات / حازم الأمين

للعدوى قوة أكيدة في الانتفاضات العربية التي راحت تتناسل واحدة من الأخرى. ولعل انتقالها من تونس إلى مصر كان المثال الأوضح على هذه القوة. لكن تعداد الدول التي شهدت انتفاضات يثبت أيضاً صحة هذا الافتراض. و«العدوى» لم تكن…

مشاهد على هامش الحجاب

من أكثر المناظر شذوذاً التي يمكن للمرء مشاهدتها في شوارع بعض المدن العربية منظر رجل بلحية خفيفة أو كثيفة يرتدي الجينز وإلى جانبه امرأة دون لحية مغطاة بعباءة سوداء من أعلى رأسها إلى أخمص قدميها، لا تكاد المخلوقة التاريخية تتبيّن طريقها لولا…

حول ثقافة الخوف ووهم الاستفراد

مع اشتراك عموم البشر في جملة من الأشياء والحالات المسببة للخوف الغريزي إلا أنهم يتمايزون أحياناً بأنواع مختلفة وطريفة من الخوف وبشكل مبالغ فيه من أشياء نفترض نحن البشر الأسوياء أنها لا تخيف مثل فوبيا الصراصير، القطط، الخفافيش، الأزرار،…

“صاحب الفخامة الديناصور “: كوميديا الشعوب في وجوه المستبدين

قد تكون تساءلت مرةً قبل اليوم: لماذا تعيش بعض الكتب والروايات أكثر من غيرها، ولماذا تظلّ تحسّ بجدّتها وطرافتها وتستشعر ولعاً خفياً بالعودة إليها وقراءتها، حتى بعد أن يمرّ على كتابتها وصدورها للمرة الأولى عشرات وربما مئات السنين؟ لماذا يظلّ…

لم تعد الدول تعجب أحداً.. وكذلك الأحزاب / رشا الأطرش

كان المذيع قد فرغ لتوه من استعراض عناوين نشرة الأخبار، عندما التفت جارنا، الذي كان يزورنا، إلى أبي: «طيب يا أخي، أسألك: تونس، ثم مصر، وليبيا واليمن والبحرين والسعودية وسوريا وحتى عُمان... عَدوى ثورية وبس يعني؟ بهذه البساطة؟ أليس هذا…

في تاريخ الصّابئة الأسطوريّ

تقديم العمل وكاتبه: يعتبر كتاب «دراسات حول ديانة الصبّة: عقائدهم وعاداتهم» لنقولا السّيوفي المنشور باللّغة الفرنسيّة سنة 1880 في باريس، بغضّ النّظر عن قيمته التّاريخيّة، من أوّل الكتب التي تناولت بالوصف ديانة الصّابئة في العصر الحديث (أو…

نكون مثل أساتذة قساة عندما نقرأ ما كتبه أجدادنا الأدباء / حسن داوود

لم أتردّد حين طلبتْ منّي مروى أرسانيوس الإشتراك في سلسلة الندوات التي ينظّمها لقاء «98 أسبوعا» حول مجلة «الهلال». لذلك الإسم وقع القِدم، رغم عدم معرفتي بالوقت الذي توقّفت فيه المجلّة عن الصدور أو إن كانت ما تزال…