“المقاومة” مهمة أم مهنة؟ / أيمن جزيني

نحتاج إلى منجّمين لنفهم كيف يقيس “حزب الله” انتصاراته وهزائمه التي بدأت في بريتال أخيراً، وقبلها العديد من المعارك، لكن مساجلتها كانت محظورة لكونها من “طبيعة إلهية”. معين انتصاراته لا ينضب ولا يجف، في حال من الأحوال. وحدهم اللبنانيون، من…

رأي عن بينتر ونوبل وسائر أدونيسيي المشرق / عبدالله أمين الحلاق

ليس بلا دلالة هذه السنة، وإن يكن الأمر مصادفة، أن يتزامن اختيار الأكاديمية الأسوجية العليا المخولة منح جائزة نوبل، للروائي الفرنسي باتريك موديانو ليكون هو الفائز بجائزة نوبل للآداب، مع منح جائزة المسرحي البريطاني هارولد بينتر للكاتب سلمان…

تعليق تطرّفْ ودعنا نتصرف / سناء الجاك

يحكى أن مقاتلاً من “داعش” استشهد. ولما طلع الى السماء بحث عن جناح الحور العين ليأخذ نصيبه البالغ 72 حورية، على ما وعده أميره قبل استشهاده، فأرشدوه الى صف طويل التحق به ووقف ينتظر. بعد مرور أيام ملّ الانتظار، فتقدم الى طليعة الصفّ وسأل رجلاً…

سليماني والبغدادي وجهاً لوجه تحت مظلة فشل التحالف / حازم الأمين

بعد أكثر من شهر على مباشرته عملياته العسكرية، لم يتمكن التحالف الدولي من الحد من نفوذ «داعش». هذا في سورية، أما في العراق، ففي موازاة تقدم الجيش والبيشمركة ثمة تقدم موازٍ يجري تحت أنظار التحالف، يتمثل بالنفوذ الإيراني المتعاظم، الميداني…

الأرثوذوكسيات الجديدة

مقدمة :تعتبر المناهج و طرق التحليل طريقة من طرق الرؤى الجديدة تجاه العالم و الوجود، و هي تأتي لتحل محل نمط فكري، او نموذجا ً إرشاديا ً، او نظاما ً ابستمولوجيا ً محل الآخر، فهي ليست مجانية او عشوائية، بل تسعى للبناء بعد الهدم.في هذه المقالة…

الظاهرة الداعشية (..) تذكرنا بعهود مضت، عهد الإنسان…

القراءة الأعمّ للنازية والنُظُم التوتاليتارية في حينه قالت بأنها تشكّل عودة أوروبا إلى القرون الوسطى أو إلى البربرية. بمعنى، أن النازية ومثيلاتها من نُظم استبدادية شمولية هي نكوص الحداثة سقوطا نحو عهود وحشية تستبدّ فيها القوة وتبطش. إلا أن…

في مرآة الثورة (2/2)

لن أتوقّف عند فكرة «السلب» التي أدخلها هيغل (1) إلاّ للتذكير بأنّها في قلب الفكر الفلسفيّ للأزمنة الحديثة، عبر نقضها لكلّ جوهر، لكلّ هويّة، لكلّ مقوّم يفترض أنّه معطى ويدّعي أنّه أوّل أو أخير. ثمّة بلا شكّ انتشار حتّى أطراف العالم للذات…

سيوسيولوجية جمهور كرة القدم

“بالتضحية والإخلاص نعيش حياة الألتراس”، عبارة، ومثلها كثير، نجدها منقوشة على الجدران في الأماكن العمومية. قد نظن أنها مجرد عبارات فارغة من المعنى أو مجرد لغو. لكن ليس الأمر كما نتوقع، فكل كلمة من مثل ما يدونه الشباب للحديث عن الألتراس…

المونودراما النسوية

(I)لماذا تُقبِلُ المرأةُ المسرحية العربية بشكل متزايد على ممارسة المسرح من خلال هذا الجنس ألا وهو المونودراما ؟ إن الأمر ببساطة : هو الحب . “الحبُّ هنا ليس إهراقا للسّر أو بوْحًا به، إنه تلك القوة التي تُحوّل الفعل إلى وعي، ثمّ إلى تنفيذ :…