طقوس العبور:

ما هو القاسم المشترك بين الاحتفال برأس السّنة الجديدة في الصّين وحفلة تعميد المسيحيين القدامى وحفلة الدّخول في عبادة نكيمبا nkimba في الكونغو السّفلى؟ إنّها جميعا طقوس تعبّر عن اجتياز عتبة، رمزيّة كانت أم اجتماعيّة أم روحيّة. سنة 1909…

الإخوان يحلمون باليمن / مشاري الذايدي

استغرب الزميل في هذه الجريدة الأستاذ حمد الماجد، في مقاله الأخير، موقف الإخوان المسلمين في اليمن (حزب الإصلاح) تجاه الأزمة الحوثية، معتبرا أن إخوان اليمن قدموا خصومتهم مع النظام الحاكم على أهمية المصلحة العامة في مكافحة المد الإيراني…

داروين والثورة الداروينيّة (16)

بالاعتماد على إسهامات علم الطبائع (éthologie) وعلم النفس، فتح علم النفس التطوّري (psychologie évolutionniste) صندوق التفسيرات التطوّرية للسلوك الإنساني. ونجد هذه التفسيرات مطبّقة حتى على تاريخ تكوّن حِسِّنا الأخلاقي. ليس جديدا أن ننقاد إلى…

المحرّك الدينيّ للمجتمعات

يؤكد موريس غودولييه Maurice Godelier في كتابه الأخير "أنّ ابتداع الآلهة هو الذي صنع المجتمعات الإنسانية". كتب موريس غودولييه Maurice Godelier لدعم مشروع بحثه الطموح، الذي قدّمه أخيرا إلى المجموعة الأوروبية، أنه "يمكننا جيّدا طرح الفرضية…

جريمة قتل / ابتهال عبدالعزيز الخطيب

هل عقولنا عورة كما هي أجسادنا؟ أم ترى الأفكار هي العورات، الأفكار هي منابع الشهوة واللذة المحرمة لذا يجب تغطيتها وحجبها؟ ترى ممن يأتي الخطر، ومن منهما سيصلينا النار.. عقولنا التي تفكر، أم الأفكار التي تغزو عقولنا؟ فيم يحاول الحرس الجديد…

الثّورة الهادئة / حسان العرفاوي

انقلب المشهد السياسي في الغرب رأسا على عقب. فالطّبقة العاملة، كما كان يحلو للأحزاب اليساريّة تسميتها، غدت تُصوّت في المواعيد الانتخابية لصالح اليمين فارتبك مُحترفو التحاليل السياسية في تفسير هذه الظاهرة التي تُناقض ذاك اليقين المعهود الذي…

عن الثورات التي لا تكتفي بأكل أخواتها / حسن داوود

«تخيّلوا المشهد، بعد أيام قليلة فقط من انتصار الثورة، تمّ تعيين رجل يدعى فتح الله بني صدر كمشرف مؤقّت على وزارة العدل. واختارت مجموعة منا، وكنا لا نزال نشعر بالفخر العارم، بعد ظهيرة منعشة ومشمسة للتوجّه إلى مكتبه وتهنئته. تدفّقنا إلى الغرفة…

لقاء الخطيبي / رشيد بو طيب

التقيت عبدالكبير الخطيبي مرة، مرتين، ثلاث مرات، العام المنصرم، غالبا في مقهى ميرامار المطل على الأطلسي أو في بيته الذي لا يبعد سوى خطوات عن المقهى، وتواعدنا أن نلتقي في لايبزيغ أو برلين هذا العام شهر تموز (يوليو). لكني لن أنسى أول مرة…