في سياسة الشعر: “حقّ الأخ الأكبر”

تقوم نظريات الأدب عامة على مصادرات وتصّورات شاملة كلّية تحيل على الأنواع، وتعتاض عن الخاصّ بالعامّ، في حين أنّ فنّا مثل الشّعر لا يعرف إلاّ أفراد القصائد أي ما كان ولن يتكرّر حدوثه، والنصّ الشعري من هذا الجانب "معجز" شأنه شأن النصّ الديني.…

تــمرين غــير سريــالي على تركيب الحلم

تركت في داخله أكثر من شيء دلْـبٌ(أعـرف أنْ لا ثمرٌ فيه ولا زهرْ إلاّ ما تحمـله أطيار الدّوري) بـارٌ في أفيرو(أذكر لم تفتحـْه لـنا في عـقب اللّيل سوى رائـحة الموسـيقى) بـاب لا مصراع لـه إلاّ خيط مـن ضـوءٍ يـتدلـّى ما بين سحاب وتراب مـنفتـحٌ…

أهلا وسهلا بطه حسين: قراءة لعـبـيّة في نصّ من الزّجل اللبناني

زار طه حسين مدينة زحلة في لبنان، خلال النّصف الأوّل من القرن الماضي، عندما كان وزيرا للمعارف، فاحتفى به أهلها أيّما احتفاء. وفي حفل استقباله، نهض أربعة زجّالين يرتجلون الشّعر ويشيدون بالضّيف الكبير.قال الأوّل:أهْلاَ وسَهْلاَ بطَـهَ…

عندما يكون الأمل في الجحيم والسعادة في اليأس

كتب كثيرة قراءتها واجب، وكتب كثيرة قراءتها متعة. وكتاب الفرنسي أندريه كونت سبونفيل "السّعادة يأسا Le bonheur désespérément" إنّما ينضوي إلى النوع الثاني. وعندما يكون كتاب بهذه الصفة، إمتاعا ومؤانسة، فإنّه من الصّعوبة بمكان تقديمه أو تلخيصه.…

أنا ألعب فأنا موجود: في مقاربة سورة الفاتحة “لعبا”

1ـ1: نحاول في هذا المقترب الذي نخصّصه لسورة "الفاتحة"، أن نسلك إلى النصّ من زاوية "التلفّظ" أو "القول" في علاقتهما بـ"اللعب"؛ وهو ما لا نكاد نقع عليه في "لقرآنيّات" الحديثة. ولنا في هذا السياق أن لا نتحرّج من إدراج مفهوم اللّعب بالمعنى…

الفضائيات الإسلامية وتكميم الأفواه! / خلف الحربي

لا يمكن أن يتعاطف أي إعلامي مع قرارات إغلاق أي وسيلة إعلامية، ولكن القرارات المتتابعة بإغلاق بعض القنوات الفضائية التي تتدثر برداء الإسلام لتنشر الكراهية وتقدم فنونا في التحريض هو أمر لا بد منه للسيطرة على حالة الانفلات الإعلامي التي صنعها…

مسلمون يجامعون بالـ”القرآن” والنّحو والبيان…

يحتفي الأدب العربي القديم، بجسد المرأة أيّما احتفاء. ولكن أيّ جسد؟هو جسد مثال، لكن ما أن يشرع الشّاعر أوالقاصّ أو الرّاوي في وصفه حتى تتخلّع أعضاؤه و تتفكّك عناصره، فإذا الجسد هذا الكيان المتلاحم فسيفساء مؤلّفة من أجزاء شبقيّة . وإذا…