في الخوف على الحرية / منى فياض

عندما نعترف بأن بلداننا تعاني غياب الديموقراطية، وترزح تحت حكم الاستبداد، وتغلب عليها الديكتاتوريات العسكرية المحضة، أو المتسترة بلباسها المدني، فقد تتشكل في أذهاننا صورة غائمة تكون بعيدة عن الواقع، وقد لا نربطها بحياتنا اليومية. نحن نسمع…

غرباء في ساحة حقوق الإنسان!

في طريق العودة من لقاء مع الأصدقاء نهاية الأسبوع 25 جوان الجاري، وعند مفترق شارع محمد الخامس (بالعاصمة التونسيّة) توقّفت بدافع حب الاستطلاع لرؤية ما يدور في الاعتصام السلمي الذي انطلق منذ الخامس عشر من الشهر نفسه بـ"ساحة حقوق الإنسان" تحت…

لماذا تُحيلنا الهزائمُ أكثر محافظةً وتشدداً في قراءة الدين؟ / محمد برهومة

الإسلام يعاني من تخلفنا بالقدر ذاته الذي نعاني من تأويليه وتفسيره في شكل ضيق ومحافظ، وترجمته بطريقة متشنجة وحرفية تمتص أبعاده الإنسانية. كل ذلك يثبت أنْ ثمة علاقة جدلية بين الإصلاح السياسي في بلداننا والإصلاح الديني. هذه العلاقة ربما هي جزء…

حاشية الرئيس العربي تموت واقفة / شاكر الأنباري

من فضائل الثورات العربية أنها راحت تكشف الأنظمة بطريقة ممنهجة، كونها وضعتها على المحك، دون تزويق أو بهرجة. أقل ما يقال عن تلك الأنظمة، التي تهاوت أو التي تتنتظر، أنها وحسب ما ظهر للجميع، مكونة من لصوص، وقتلة، وسراق، ومرتشين، وإمعات فقدوا…

من إشكاليات المجاهرة بالإلحاد

في إحدى رسائله إلى والده يصف الكاتب الألماني الشهير"فرانز كافكا" الناس وهو ينظر إليهم من شرفته العالية بالقول " إنهم يمشون في الشوارع، يعملون، ويتحدّثون، ولديهم إحساس أو إيمان بأن هناك قوّة عليا، هناك في السماء، تراقبهم، وتمنحهم…

لمناسبة زيارة أحمدي نجاد / يوسف بزي

عند العاشرة من صباح الاثنين 12 أيار 2003 وصل الرئيس الإيراني محمد خاتمي إلى بيروت، بادئاً زيارة رسمية استمرت ثلاثة أيام. في اليوم الأول، وما ان انتهى من توقيع الاتفاقيات ولقاء الرؤساء الثلاثة، حتى خص الرئيس خاتمي البطريرك الماروني مارنصر…

متى يكون الوقت ملائما لفضّ كلمة “بكارة”؟

باعتبار ما تحظى به المرأة من وضع قانوني استثنائي في تونس قياسا بعموم العالم العربي/الإسلامي فقد باتت جرائم الشرف قليلة. مع ذلك فإن الفتاة غير العذراء والمقبلة على الزواج تهرب إلى الحلّ الطبي خوفا من المفاجآت غير السارة لليلة الدّخلة.…

لماذا يكرهون إسلامنا؟ / عمرو الزنط

لماذا يكرهون إسلامنا؟ / عمرو الزنط أسفر تصويت منع المآذن فى سويسرا عن جولة جديدة من الغضب لدى العالم الإسلامى.. ربما لأن الحملة كانت أقل حدة هذه المرة، لكن الخطأ الأساسى فى فهم أسباب وتداعيات الحدث مازال كامنا فى جوهر رد الفعل الغاضب. لا شك…

بدايات “السير ذاتية” النسوية العربية

ليس التمرّد بالأمر الهيّن خصوصا إذا بدر عن امرأة في مجتمع عربي/إسلامي ما يزال نسق المحافظة يضغط عليه من كلّ جانب وهو بمثابة العصيان في أربعينات القرن الماضي حين كان الرّجل يحتكر كلّ شيء بما في ذلك قضية تحرير المرأة. مع ذلك تمكّنت بعض…