الأومباشي الفقيه…

في العام المنصرم، كتبتُ رأيي في البرنامج الرمضاني الذي قَدّمه الأستاذ عمرو خالد، عن قصة موسى في القرآن الكريم ونُشِر على أكثر من موقع. شَدَّتْ انتباهي جملة وردَتْ من واحدٍ من الإخوة في الإسلام، ساءَهُ ما كتبتُ - وهذا حقّه الطبيعي…

ما الذي يدعو إليه عمرو خالد؟

يوم بَشَّرَتْنا القنوات الصَّوْصَوية، أي التي تبث بالصورة والصوت، باكتمال أُهبتها لخوض حومة الإعلان في رمضان، حزمتُ أمري واشتريت عدداً من الكتب المتنوعة المواضيع كي لا أجد وقتاً لمتابعة هَبْرَمَتِها. غير أن حملة السيد عمرو خالد التي قرأتُ…

متى تنبَّأ صدقي إسماعيل باقتراب رحيله وأين؟

رحل صدقي إسماعيل عن هذه الدنيا في السادس والعشرين من أيلول 1972. أما حضوره، في ذاكرتي فهو مستمر إلى اليوم، لأنه غادرنا قبل أن يُصدِرَ قرار ترفيعي من محرّر متمرّن في جريدته النفيسة "الكلب" إلى محرر "كامل الأوصاف". أستعيد ذكراه اليوم مستعيناً…