من يسيء إلى الإسلام؟ ومن هو المجرم الحقيقي؟

نظرًا لافتقار المكتبات العامة علاوة على ندرتها بمصر، مسقط رأسي، لم يكن أمامي من سبيلٍ سوى اللجوء إلى الكتب الدينية بأغلفتها اللامعة الملساء الأنيقة البرّاقة، والتي كانت تأتينا صناديقَ كبيرة من رابطة العالم الإسلامي بالسعودية. أعود بالذاكرة…