تسامح السّادة وتسامح العبيد

"التسامح" كلمة جذّابة وأنيقة، تبهرنا لأننا اعتدنا أن نأخذ من اللغة ظاهرها وشكلها ونتكاسل عن الذهاب بعيداً إلى ما وراء الحرف كوننا لا نجيد الغوص في عالم المعنى الأكثر غنى وثراءً وخصوبة. إن مفهوم التسامح يحتاج إلى إعمال عقولنا فيه…

هل للعاهرات دورٌ في صنع جزء من التوازن النفسي والاجتماعي؟

من المثير للتفكير والتساؤل أن يكون العهر أقدم مهنة في التاريخ وأن تكون هذه المهنة مقدّسة تُمارَس وسط طقوس تضجّ بالحياة والاحتفاء بالطبيعة والتماهي مع تحوّلاتها وجنونها وصخبها!! كان الإنسان في حقبة من الزمن أقرب إلى روحه، إلى طبيعته، طفلا…

الحُلُم.. ضيق الواقع أم اتّساع العقل؟

شكل من أشكال السؤال هو الحُلم.. حُلم مارسه العقل منذ القِدَم ومازال، يستشرف من حيث هو سؤال إجابات تتجاوز المفروض والمَعيش لتصنع عالماً افتراضيّاً يليق بحجم الإبداع.. بالسؤال. لهذا انبرى الإنسان منذ أقدم العصور يتخيّل ويحلم بمجتمع…

ذاكرة التفاصيل.. التسكع على هامش الجامعة

كان المشي في الطرقات أهمّ بكثير من الجلوس في قاعة المحاضرات المؤدلجة، في جامعةٍ أعرف أنها لا تحتاج إلا للحفظ الببغائي كي أتخرّج منها، إلا أنّني ورغم علمي بهذه الحقيقة كنت لا أريد أن أرضخ لها وكنت عازمةً على الفهم حتى ولو كان الواقع…

في نقد “قبول الرأي الآخر”

وبهت زارا مجيلاً أنظاره في القوم ثم قال: ما الإنسان إلا حبل منصوب بين الحيوان والإنسان المتفوق، فهو الحبل المشدود فوق الهاوية. إنّ في العبور للجهة المقابلة مخاطرة، وفي البقاء في وسط الطريق خطراً، وفي الالتفات إلى الوراء، وفي كلّ تردّد وفي…

في الخيانة تُولد الذات من جديد

إذا ما أردنا التحرّر من أسْر المفاهيم الجامدة المتداولة بطريقةٍ واحدة، فما علينا إلا أن ننفثَ فيها أنفاسنا فتحيا بنا. إن مفهوماً كالخيانة، هو مفهوم نحتته ذهنية ربطته بالفساد الأخلاقي وبالشّر المطلق، لكن المفاهيم تحمل في داخلها نقيضها لأنها…

التمرد.. صانعاً المنعطفات

في نقد مفهوم "التكيّف": كتب الفيلسوف الأمريكي المعاصر "رويس" يقول: " إن المرء يتفلسف حينما يفكّر تفكيراً نقدياً في كل ما هو بصدد عمله بالفعل في هذا العالم". قد لا نتفق كثيراً مع هذا القول، ذلك أن فعل التفلسف…