لن أرجع إلى هناك

كما كان متوقعا تناقلت نساء الحي خبر موت ذلك الرجل الثمانيني، إمام الحي ومؤذنه ذو اللحية البيضاء، كنا جميعا نجله ونحترمه ونسميه كما جرت العادة الفقيه، يتذكره شباب الحي كرجل عطوف يعتبر كل شخص في حيه قضيته واهتمامه، كان يقدِم إلينا في ليالي…