فلنعد، إذن، إلى القسطنطينية!

أزمة اقتصادية، دَيْن قوميّ متعاظم، التزامات خارجية هائلة ـ ليست هذه طريقة إدارة أيّ إمبراطورية. إنّ أمريكا بحاجة إلى مشورة استراتيجية جدّية، وبسرعة. لم يسبق لأمريكا قطّ أن كانت روما، ومحاولتها اعتماد استراتيجيات الأخيرة ــ استراتيجيات…