وضعيةُ معاصَرةٍ: من النبي محمد إلى المثقف المعاصر

إلى الدكتور محمد منير الغضبان1وضعت الدعوة المحمدية العرب في خط الديانات التوحيدية، أو الإبراهيمية، التي عرفها الشرق الأدنى القديم. كانت الديانة التوحيدية الموحى بها هي أفق المعاصرة في المنطقة هذه في ذلك الزمن الذي ظهر فيه الإسلام. وكان ذاك…

قضية محمد حجازي وحرية الاعتقاد الديني

تفجرت قبل أسابيع في مصر قضية تحول محمد حجازي (25 عاما) وزوجته من الإسلام إلى المسيحية. وتروى مواقع ومدونات مصرية ملابسات متناقضة لتحولهما، وتعرض حيالها ردود فعل متوترة، إسلامية ومسيحية. التعليقات العقلانية نادرة بالمقابل. على أية حال، واقعة…

عوالم المعتقلين السابقين في سوريا (2)

هل يصح الكلام على مجتمع من المعتقلين السياسيين السابقين في سوريا؟ بتحفظ شديد فقط. فقد آلت سياسات النظام العنيفة إلى تمزيق المجتمع السوري ذاته، وعزل الناس عن بعضهم، وحراسة العزلة هذه بالخوف والريبة. وبعد عشرين عاما من الخوف والعزلة آلت شبكات…

حوار شخصي وصريح مع إسلامي سوري في شؤون الإسلام والحرية والعقل والدولة (2)

يعتقد الأستاذ الطاهر أني تطاولت وقلت ما لا يليق بحق الذات الإلهية. ويقتبس من مقالي الكلمات التالية: ".. انعقاد التقديس والعبادة والولاء على الإسلام معرفا كأمة وعقيدة أمة، لا كإخلاص الدين لله. الله ذاته مقيد بهذه العبادة، متعادل معها، وهو…

عوالم المتعقلين السابقين في سوريا (3): بورتريهات

الفقرة التالية مخصصة لرسم ملامح مفصلة بعض الشيء لمعتقلين سياسيين سابقين من خلفيات إيديولوجية وتنظيمية مختلفة. الغرض منها تسليط ضوء على ما لا يقبل الاختزال أو التمثيل المجرد: الألم والصراع الإنساني مع شروط عسيرة غالبا، ومختلفة دوما، وبلا…

حوار شخصي وصريح مع إسلامي سوري في شؤون الإسلام والحرية والعقل والدولة (1)

لم يجد الأستاذ الطاهر إبراهيم ما يصف به مقالي "قضية محمد حجازي وحرية الاعتقاد الديني" غير أنه "سقطة كبرى" (مقاله "الإسلام وحرية الاعتقاد الديني.. ردا على ياسين الحاج صالح"، وقد نشر في موقعي "الرأي" و"أخبار الشرق".وتعبيرا عن حسن ظنه بي،أردف…

بصدد الطائفية والدولة والمثقف: تعقيب على تعقيب موريس عايق

الأستاذ موريس عايق محق في ما رصده من "إشكاليات" في نمذجتي المقترحة للنظم السياسية المشرقية وفقا لمتغيري الوطنية والديمقراطية إلى دكتاتوريات وطنية ودكتاتوريات طائفية وديمقراطيات طائفية وديمقراطية وطنية (الأوان،تعقيب على مقالة "نمذجة تاريخية…

أقليات وأكثريات: هويات ثقافية، علاقات اجتماعية، أم عمليات تاريخية؟

تبدو قضايا الأقليات مرشحة لحضور متزايد في النقاش العام في العالم ككل، وأكثر في المشرق العربي. ويتنامي الشعور بعوز نظري وعملي وقيمي لمقاربة هذه القضايا وبلورة سياسات مناسبة حيالها. ودونما عناء يتبين المهتم اليوم حالة مريعة من الفوضى الفكرية…

تعقيب على تعقيب بكر صدقي: تحقيب تاريخي بلا تاريخ

ليس خبرا أن تستفز "بعض" مقالات كاتب ما عقل قارئ على التفكير أو "تشعل حماسته إلى المناقشة". ما قد يكون خبرا هو الحالتان القصويان: "كل" المقالات تستفز وتشعل، أو أن لا يستفز "أي" منها. فإذا شعر صديقي بكر صدقي، رغم ذلك، أن عليه أن يعلن أن…

في مديح الثقافة ودفاعا عن استقلالها

ساخطون، غاضبون، متوترو الأعصاب، متجهمون إزاء الحياة، مستسلمون لبؤس لا قرار له. وكل هذا لأننا، المثقفين العرب، نفكر كثيرا في السياسة. والسياسة في منطقتنا، الآن ولسنوات طوال قادمة، لعبة وحشية لا نفاذ لنا إليها، وتأثيرنا عليها محدود جدا…