الحداثة والخراب: نحنُ قُدمَاءُ أنفُسِنَا

لا نستطيع، نحن «الحديثين»، اختبار أيّ شيء من مخلفات «القِدَمْ» إلا على شكل «خراب». لا يعود ذلك لانقضاء وقت طويل فقط، أو بسبب التلف المادي، أو الإهمال الذي تعرض له على يد من مرَّ عليهم. فحتى لو تمكنّا من الحفاظ عليه بشكل كامل، تبقى هناك…

حول الفضاءات والأمكنة(1)

في هذا البحث يستعيد باردو منذ البداية الفرق الذي يقيمه المخرج الألماني فيم فيندرز(2) بين الصورة وسياقها. سينما فيندرز تريد إستعادة “غموض الصورة في عُزلتها”، تلك الأمكنة المنفصلة، بعيداً عن أي سياق، أو حكاية أو معنى. السياق أشبه ما يكون…