عكازك الذي تتكئ عليه‏

يوجع الإسفلت‏ فـ«الآن في الساعة الثالثة من هذا القرن‏ لم يعد ثمة ما يفصل جثث الموتى‏ عن أحذية المارة" ***** يا عتبتي السمراء المشوهة، لقد ماتوا جميعا أهلي وأحبابي ماتوا على مداخل القرى وأصابعهم مفروشة كالشوك في الريح لكني سأعود ذات…