الإعلام وثقافة الجموع (8)

ينبني وصف الإعلام بأنّه سلطة رابعة على افتراض كونه سلطة شعبيّة في المقابل من السلطات الثلاث، التي وإن كانت منتخبة ديمقراطيّاً في بعض الدول إلا أنّها قد تنزاح بأدائها عن الواجبات المنوطة بها، وهذا الافتراض لطالما أخفى تحته سلطة الإعلام…

الدماغ كعضو جنسي!

ما يقوله هذا الكتاب يفترق عن نظرية الجندر، فهو يقرر بجزم أن العقول "قد خُلقت، وبدون مبالغة، في الرحم، وفي مأمن من جحافل المهندسين الاجتماعيين التي تنتظر بفارغ الصبر". لكن مخالفته لنظرية الجندر لا تضعه في مصاف الدراسات التقليدية التي تأسست…

الاستخدام الضحل لما يتوافر لنا من عٍلْم / علي جازو

يحدث أن تتردى حال الثقافة العامة مع كثرة الحديث عن إعلاء قيمتها. ويترافق النداءُ الحثيث والعمل الدؤوب لتعزيز المبادئ الديمقراطية القويمة ونشر المثل الإنسانية، مع صور سحقها على مرأى من جمهور العالم. الجمهور لا يراقب التردي قدر ما ينغمس فيه…

الثورات وتنوع المآلات / نهلة الشهال

لدينا تونس التي لا تكتفي برياديتها في إشعال الشرارة، ثم تحقيق الانقلاب على النظام السابق، بل تصر على التحول إلى مختبر للممكن، للممكنات. هنا يجرى التعامل بحذر لطيف مع الغرف المغلقة الحصينة، تلك التي ما زالت تؤوي مرتكزات نظام بن علي:…

“عودة الابن الضالّ” في الثقافة العربيّة

"عودة الابن الضالّ" هو أيضاً عنوان فيلم للمخرج المصري يوسف شاهين. يبدأ الفيلم بخبر عودة ابن الإقطاعيّ بعد مغادرته إقطاعيّة أبيه إثر خلاف حادّ بين الاثنين؛ الأب ظالم وقاسٍ، والابن ينحاز إلى قضايا المسحوقين في الإقطاعيّة. يستبشر الناس بعودة…

مقتل بن لادن.. بعد موته فعلاً!

كان هذا الخبر منتَظراً قبل سنوات، حينها كان سيثير زوبعة عظيمة، وسيطلّ علينا جورج بوش ليعلن تحقّق نبوءته بانتصار الخير على الشرّ، بينما يعمّ الغضب والحزن في نفوس أولئك الذين انتظروا من بن لادن أن يقيم لهم طوبى الخلافة في كلّ أرجاء…

من القارئ الخفيّ إلى القارئ المتخفّي

من المصادفات، ربّما، أنني اطّلعت مؤخّراً على نصوص أو تعليقات للقرّاء، تدور حول أخلاقيّات التعليق على نصوص الكتّاب في المواقع الإلكترونيّة أو في النسخة الالكترونيّة لمنابر إعلاميّة ورقيّة. مجمل هذه المشاركات يدور حول الاستياء من…

ترجمة الرواية العربية الى لغات أجنبية فلماذا لم تلق رواجاً كافياً / نضال بشارة

قلة العارفين أم ضعف المؤسسات العربية أم تخلف الرواية أم ندرة المترجمين؟ يحاول هذا التحقيق أن يتلمس إجابات بعض الروائيين العرب من مصر وفلسطين وسوريا والمغرب، حول صدى ترجمة روايتنا العربية التي أصبحت في لغات قومية أخرى من خلال ما ترجم…

تعقيباً على “مقدّمات لفهم العلاقات العربيّة الكورديّة” لسربست نبي:

بدايةً لن أخفي التردّد الذي انتابني في التعقيب على المذكورة أعلاه، والمنشورة في الأوان بتاريخ 8/8/2009، ولا أخفي أيضاً أنّ التردد نابع من تفهّم عميق لمشاعر الكورد في سوريا والعراق، وأخصّ سوريا لأنّها بلدي التي أعرفها وتهمّني بكلّ…