تقرؤون أيضاً

بوابة الأوان

ذكرى وفاة بيرم التونسي.. هرم الزجل وموليير الشرق / سليمان بختي

كان بيرم التونسي (1893 ـ 1961) شاعرًا مصريًا من أصول تونسية، وأحد أشهر شعراء العامية المصرية، ومثالًا في الوطنية والكلمة الملتزمة بالنقد والإصلاح. بدأ حياته شاعرًا بالفصحى، ونجح في أن يكون مميزًا بنقده الاجتماعي والسياسي القاسي، في زمن كانت…

ثمانون عامًا لميازاكي.. من يملأ هذا الفراغ الكبير؟

ميازاكي في حفل توزيع جوائز في هوليوود (8/11/2014/Getty) قبل شهر، بلغ الفنان والمؤلف والمخرج ومنتج الأفلام الياباني، هاياو ميازاكي، الثمانين. وصل فجأة إلى عمره، وسبقته إليه أفلامه، التي بدت في زمانها أكبر من صاحبها. ثمانية أعوام تقريبًا…

الأزهريون الجدد وحاضر العالم الإسلامي / مهنا الحبيل 

كان لنبأ رحيل شيخ المالكية في مصر، أحمد ريان، وقع مختلف غير معهود، وقد يُحتج على ذلك بالصفات الفردية للشيخ رحمه الله، لكن الأمر يتجاوز هذا التقدير الخاص، يجب الأخذ بالاعتبار هنا أن شخصيات العلم الشرعي لا توجد لها منصّات إعلامية كبرى…

“الوقائع المربكة لسيدة النيكروفيليا”.. انتهاكات الجسد في الحياة والممات / دعد ديب

في مشهدية سينمائية ضاجة بالتوتر، يدخلنا حازم كمال الدين في صلب الحدث، الحدث العاصف المتوتر والمثير شبه الهوليوودي، ساحبًا أحاسيس المتلقي لأقصى حالات التحفز والانتباه، ليحكم وثاقه إلى عجلة السرد، ويبقيه في خانة الانتظار والترقب في خط تشويقي…

أرواح في وداع فيلليني.. بعد 101 سنة على ولادته / سمير رمان

في 20 من كانون الثاني/ يناير الماضي، مرّت الذكرى 101 لولادة المخرج الإيطالي، فيديريكو فيلليني. وللمناسبة، عُرض آخر أفلامه "صوت القمر" في دور السينما، بالتزامن مع عودة مصغّرة إلى ماضي المخرج المبدع، من خلال عرض الفيلم الوثائقي "فيلليني…

يرى العجب من لم يزر مقهى المثقفين في حلب / فيصل خرتش

شكلت المقاهي نقطة بارزة في كونها المكان الذي يشغل الناس في المشهد الفكري والثقافي، من ذلك مقهى القصر الذي يقع في شارع بارون. ومن المعروف أن الشارع يضم الفندق الذي ذكرته أغاثا كريستي في مغامراتها، عندما جاءت إلى حلب. يقع مقهى القصر في وسط…

سبع نساء ورجل في قائمة “فوليو راثبون” القصيرة / سناء عبد العزيز

برزت العديد من الجوائز المرموقة، كرد فعل على بعض الممارسات السلبية للجوائز الراسخة، كهيمنة دور النشر الكبيرة على قوائمها لأعوام، أو هيمنة الكتاب الذكور، كما هي الحال مع جائزة المرأة للإبداع، بعد إجراء إحصائية كشفت أن مجموع ما يقدم من نتاج…

“الخزَّاف الطائش”.. السَّرديّة المغايرة: اسم العَلم وترميزات وقوة المكان / خالد حسين

ينكشفُ التاريخُ الحديثُ والمعاصرُ للكُرْدِ عن ضَراوةِ الإلغاءِ والإقْصاءِ اللذين يحفّان بكينونتهم، في مَسْعَىً مُسْتَمِرٍ لِتَرْسِيخِ أَسَاطِيرَ، أو سَردياتٍ أُخْرى، تَتَوَخّى الهيمنةَ والتغوّلَ لإبادةِ هذهِ الكينونةِ، لغةً وثقافةً ومكانًا،…

“صناعة الشعور بالوحدة” والطوباوية الرقمية / زينب ناز إنانسال

قبل بضع سنوات من دخول فيروس كورونا حياتنا، هل كانت الوحدة على جدول أعمال العالم باعتبارها وباءً؟ الوحدة، التي تعرفها بعض البلدان على أنها وباء، تعني الانفصال عن الحياة الاجتماعية بأوسع معانيها. نحن في وقت يفضل الناس الزواج أقل بكثير من ذي…

لقمان سليم شهيداً .. ومن بعده أيقونة إغريقية / دلال البزري

لقمان سليم شهيداً. رجل الذاكرة قُتل بخمس رصاصات. تركها لنا جميعاً، إرثاً موزّعاً على الأقرباء والأبعد منهم. لم تجفّ دماؤه بعد، حتى استَحضرت جريمة اغتياله جرائم أخرى، خيطها واحد ودوراتها مختلفة:   عام 1985، عندما كان الحزب الشيوعي على خلافٍ…

القائمة البريدية

اشترك في النشرة الإلكترونية الاسبوعية