تصفح الكلمات

زياد العامر

أنا السّوري الّذي يصلّي لإله لاحم

كلّنا في الهمّ شام، كلّنا في الوجع سوريا، حتّى يتبيّن الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الألم، حتّى يتّفق أصحاب السّيادة والفخامة والجلالة والسّعادة والسّمو والفضيلة، على توزيع كعكة المغانم من أسلاب أجسادنا، ويجدون ضوءاً في آخر نفق…